منتدى مدرسة عزبة الباز الاعدادية

ضيفنا الكريم
أهلاً وسهلا بك بين اخوانك واخواتك
آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا

مع تحياتى أ/أحمد أحمد العاصمى
منتدى مدرسة عزبة الباز الاعدادية

يهتم بطلاب مدرسة عزبة الباز الاعدادية وطلاب المدارس الاعدادية


    ماهو علاج القولون العصبي

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009
    العمر : 43

    ماهو علاج القولون العصبي

    مُساهمة من طرف Admin في 2010-09-20, 12:44 am

    موضوع: ماهو علاج القولون العصبي

    متلازمة القولون العصبي عبارة عن اضطراب مزمن في وظيفة القناة الهضمية
    وخاصة الأمعاء الغليظة ، (تسمى بالإنجليزية - القولون) ينتج عنه انتفاخ
    والآم في البطن ، مع صعوبة في التبرز ، ويتميز هذا ، المرض بأنه ليس ناتج
    عن أي خلل مرضي ، أي أن الأعراض ليست بسبب التهاب أو جراثيم أو أورام أو
    غير ذلك ، إنما هي ناتجة عن تقلصات واضطراب في حركة الأمعاء . ومن أهم
    سمات هذا المرض أنه مزمن ومتردد .. أي أنه غالبا ما يستمر مع الإنسان
    لسنوات طويلة ، وقد يبقى معه طول عمره ، وتتردد الأعراض فتزداد في فترة
    معينة ، وتخف في أخرى ، أو تزول لفترة معينة ، وتظهر مرة أخرى فيما بعد ،
    وهكذا يلاحظ معظم المرضى أن الأعراض تزداد مع القلق واضطراب الحالة
    النفسية ، كما انهم يشعرون بالتحسن أثناء الإجازات ، وفي فترات استقرار
    الحالة النفسية

    علاقة الحالة النفسية بمتلازمة القولون العصبي

    هناك علاقة وطيدة بين الحالة النفسية ومرض القولون العصبي ، فالمرضى الذين
    يعانون من اكتئاب ، يوجد عندهم القولون العصبي بنسبة أكبر من الأشخاص
    الآخرين كما يلاحظ أن معظم مرضى القولون العصبي ، الذين يكثرون من التردد
    على المستشفى ، يعانون أيضا من الاكتئاب أو القلق ولخوف من الأمراض
    الخطيرة . بينما نجد أن مرضى القولون الذين لا يعانون من هذه الاضطرابات
    النفسية . لا يحتاجون كثيرا إلى مراجعة الطبيب ، وهذا يدل على أن الذي
    يدفع مريض يدفع مريض القولون إلى كثرة التردد على المستشفى هي المعاناة
    النفسية التي تصاحب المرض ، هؤلاء المرضى ، غالبا ما يحتاجون إلى مراجعة
    الطبيب النفسي

    الأعراض

    هذه الأعراض لا تكون موجودة كلها
    عند جميع المرضى ، ولكن قد يكون لدى أحد المرضى معظم هذه الأعراض والمريض
    الآخر ليس عنده سوى بعضها ، فلكل مريض نمط معين من الأعراض تتكرر عنده من
    وقت لآخر . ومن أهم هذه الأعراض

    الآم مزمنة في أي موضع من البطن ، واكثر ما تكون في اسفل البطن

    انتفاخ في البطن ، وخاصة بعد الوجبات

    اضطراب
    في عملية التبرز وإمساك مع صعوبة في إخراج الفضلات ، فأحيانا يخرج البراز
    على شكل قطع صغيرة جافة ، وأحيانا يكون البراز سائلا يشبه الإسهال وتتقلب
    الحالة عند معظم المرضى بين الإمساك والإسهال ، لوقت لآخر

    شعور بعدم الارتياح بعد الخروج من الحمام ، حيث يشعر المريض بأن الفضلات لم تخرج كلها من بطنه

    خروج مخاط أبيض مع البراز

    ولا تقتصر أعراض القولون العصبي على ما سبق ، بل هناك أعراض كثيرة قد تحدث في
    أجزاء من الجسم ، وقد ينزعج منها المريض ، ولكن مهما عمل الطبيب من فحوصات
    ، فانه لا يجد أي سبب آخر ومنها

    شعور بالإرهاق والتعب العام

    شعور بالشبع وعدم الرغبة في الأكل ، ولو بعد مضي وقت طويل بعد الوجبة السابقة

    الآم في أسفل البطن أثناء التبول ، وأحيانا الشعور بالحصر

    الآم أثناء الجماع

    الآم شبيهة بوخز الإبر في عضلات الصدر والكتفين والرجلين وغيرها

    وهناك
    أمراض كثيرة ، غير القولون العصبي ، قد يؤدي إلى مثل هذه الأعراض ،
    والطبيب وحده ، هو الذي يستطيع تشخيص مرضك بعد المعاينة وإجراء الفحوصات
    الطبية اللازمة

    أعراض ليست ناتجة عن مرض القولون العصبي

    هذه الأعراض لا يسببها القولون العصبي ، فإذا حدث عندك شيء منها ، أخي المريض ، فعليك بمراجعة الطبيب لمعرفة أسبابها ثم علاجه

    نقص سريع في الوزن

    ارتفاع درجة الحرارة

    خروج دم أحمر مع البراز أو البول

    تغير لون البراز إلى أسود كالفحم

    إسهال متواصل ، حتى أثناء الليل

    الآم متواصلة في البطن حتى أثناء النوم

    ما هو العلاج ؟

    أخي المريض ، إذا كان الطبيب قد أكد لك بأن مرضك هو القولون العصبي ، فعليك أن تتذكر الحقائق التالية

    أولا
    - هذا المرض ليس عضويا ، بمعنى أننا لو فتحنا البطن وتفحصنا الأمعاء
    لوجدناها سليمة ، ولهذا فإن الفحوصات التي يعملها لك الطبيب غالبا ما تكون
    نتائجها كلها سليمة

    ثانيا - هذا المرض مزمن ، وقد يستمر معك طوال العمر ، فعليك أن تصبر وتحتسب الأجر عند الله ، وتحاول أن تتكيف مع أعراض المرض

    ثالثا
    - لا تقلق أخي المريض فمهما طالت مدة المرض معك ، فهو لن يؤدي إلى أي
    مضاعفات أو أمراض أخرى ، فهو لا يؤدي إلى نزيف أو التهاب أو سرطان ، ولا
    إلى غير ذلك

    رابعا - لا يوجد علاج يقطع هذا المرض ويشفيك منه ،
    ولكن الطبيب سوف يصرف لك بعض الأدوية التي تخفف بعض الأعراض ، وتساعد على
    تحملها وتمكنك من التعايش نع هذا المرض ، والاستمرار في ممارسة أعمالك
    وحياتك اليومية بشكل طبيعي

    خامسا - لكل نوع من الأعراض ما يناسبه من الأدوية ، ومن أهمها

    الإمساك
    وصعوبة التبرز : يستعمل له الملينات التي تزيد نسبة الألياف داخل القولون
    وتجعل البراز متماسكا ، وتسهل خروجه عند قضاء الحاجة ، وتجعلك تشعر
    بالارتياح بعد التبرز ، وهذه الأدوية لا يمتصها الجسم ولا تهيج الأمعاء
    ولا يضر استعمالها لمدة طويلة ، ولكن قد لا يحس بفائدتها إلا بعد عدة أيام


    آلام البطن : يستعمل لها الأدوية التي تهدئ من تقلصات الأمعاء ، ولا داعي للاستمرار في

    استخدامها لمدة طويلة ، ولكن احتفظ بها في المنزل ، واستعملها عندما يشتد عليك الآلام

    الغازات وانتفاخ البطن : قد ينفع معها استخدام الكربون أو الملينات ، وكذلك تجنب الوجبات الدسمة قد يساعد على تخفيف هذه المشكلة

    الإسهال : يستعمل له مضاد الإسهال عند الضرورة

    وقد
    يرى الطبيب انك تحتاج بعض المهدئات النفسية . أو إرسالك إلى طبيب النفسية
    ، فلا تتردد في قبول ذلك ، فان النفس تمرض كما يمرض الجسم ، وقد تكون
    الاضطرابات النفسية هي السبب في اشتداد أعراض القولون العصبي لديك

    ماذا عن الوجبات وأنواع المأكولات ؟

    ليس هنالك ما يثبت فائدة اتباع حمية خاصة ، أو نظام معين للأكل ، فبإمكان مريض القولون العصبي

    أن يأكل بالطريقة التي يجد أنها تناسبه . ولكن ينصح المريض بشكل عام بالإكثار
    من السوائل والمأكولات الخضراء ، التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف
    مثل الخس ، الجرجير ، الخيار ، الجزر ..... وغيره
    افدمها لمن يعى فقط


      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-09-25, 4:23 am