منتدى مدرسة عزبة الباز الاعدادية

ضيفنا الكريم
أهلاً وسهلا بك بين اخوانك واخواتك
آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا

مع تحياتى أ/أحمد أحمد العاصمى
منتدى مدرسة عزبة الباز الاعدادية

يهتم بطلاب مدرسة عزبة الباز الاعدادية وطلاب المدارس الاعدادية


    الفن الإسلامى الفصل الدراسى الاول

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009
    العمر : 43

    الفن الإسلامى الفصل الدراسى الاول

    مُساهمة من طرف Admin في 2009-12-05, 4:48 pm

    الفن الإسلامى
    النظر إلى الإنسان على أنه جزء من الكون وليس محورا له من هذا المنطلق ابتدع الفنان المسلم صيغا جديدة لمعالجة موضوعات أعماله مزج فبها بين العناصر الثلاثة الإنسان الحيوان النبات باعتبارها عناصر تقوم بأدوار متساوية فى خلق العمل الفنى وذلك بعد تجريدها وتبسيطها .
    من هنا بزغت الصيغة التجديدية التى لازمت تطور الفن الإسلامى حيث أن محاولات التوفيق بين العناصر الشكلية من الإنسان والحيوان والنيات .قد اسلزمت عمليات الحذف أو تلخيص الأشكال مما يعتبر فى هذه الحالة غير ضرورى عمدما تكون الصياغة بهدف تحقيق السمات الفنية أو تحقيق الاستمتاع الجمالى الحسى المباشر .وليس من أجل تجسيد الصورة الحية ولقد صاغ الفنان المسلم نماذج الأشكال الآدمية والحيوانية كوحدات زخرفية لتعالله أكبر القيم الفنية .وابتدع أشكالا تجمع بين الحيوان والطير .ومزج بينها وبين الزخارف الهندسية والنباتية ونوع فى قيمتها الخطية والملمسية ومن هنا ظهر المزج المتداخل للعناصر فى أعمال الفن الإسلامى متجانسا وساحرا حيث كان له إيقاع موسيقى شاعرى .
    ومن هنا كان ميل الفنان المسلم لشغل فراغات أعماله أو بتغطية سطوحها بالنقوش .وكان هذا حلا مقنعا من أجل تحقيق الأغراض الجمالية أما عن استخدام اللون فى الفن الإسلامى كان بغرض تحقيق وظائف رمزية أو تعبيرية ولم يكن بهدف محاكاة الألوان الطبيعية
    ولذا ....قد لاحظنا استخدم اللون الذهبى بكثرة ويرجع ذلك إلى اعتباره لونا مبهجا.


    عدل سابقا من قبل Admin في 2009-12-05, 4:51 pm عدل 1 مرات
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009
    العمر : 43

    فن العمارة

    مُساهمة من طرف Admin في 2009-12-05, 4:49 pm

    فن العمارة
    لقد تمتع فن العمارة فى ظل الإسلام بمكانة متميزة بأساليبه وطرزه المختلفة التى انتشرت فى أنحاء العالم الإسلامى الكبير وعلى وجه الخصوص عمارة المساجد
    فالمسجد هو بمثابة التعبيرعن العقيدة وإقامة الشعائر الدينية غير أن أعمال المساجد كانت قد تفوقت من حيث جمال التكوين وبالقدر الأكثر رحابة فى الاستانة بعنصر الخيال فى عملية الإبداع ذلك عدا الإسهاب فى الزخرف على نحو ما يتمتع نظر المشاهد بالإضافة إلى المعالجة المتميزة بأوراق الشجر الخضراء على الأرضية الزرقاء مما يدل على تباينها هكذا أدخلت العمارة الإسلامية على فن بناء المنازل والقصور أنظمة جديدة ذات طابع متميز.
    ويعد الصحن فى عمارة المساجد الأولى وأولها أولها مسجد قباء الذى بناه الرسول (ص) بالمدينة المنورة وفى مصرأنشى مسجد عمرو بن العاص بالفسطاط و كذلك جامع احمد بن طولون والأزهر الشريف ومسجد محمد على بالقلعة
    جامع محمد على بالقلعة: بنى عام 1830 بقلعة صلاح الدين الايوبى على الطراز العثماني ويتكون من رواق الصلاة المربع الشكل تعلوه قبة ترتكز على أربعة دعامات و قد الله أكبريت جدران المسجد من الداخل والخارج بالرخام الالبستر .

    الجامع الأزهر الشريف : انشاه القائد جوهر الصقلى فى القاهرة بأمر من الخليفة الفاطمى المعز لدين الله سنه 972موهو من أقدم الجوامع الإسلامية فى مصروقد سمى المسجد بالأزهر نسبة فاطمة الزهراء بنت الرسول (ص)
    ويعتبرالمسجد منارة لعلوم الدين الإسلامى على مستوى الشرق الأوسط
    جامع احمد بن طولون : أنشى فى عصر الأمير احمد بن طولون عام 879 م ويعد من اكبر مساجد مصرواقدممسجد ما زال محتفظا بتفاصيله المعمارية الأصلية حتى الآن وتزدان جدران المسجد بشبابيك عددها 128 شباكاتنوعت أشكالها وزخارفها الجصية المفرغة ولمحراب المسجد الله أكبروة من الفسيفساء الرخامية والمذهبة أما المنبر الخشبى فيرجع تاريخه إلى العصر المملوكى .
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009
    العمر : 43

    الخزف

    مُساهمة من طرف Admin في 2009-12-06, 5:42 pm

    الخزف :
    نجح الفنان المسلم فى مصر فى تحقيق هذه الغاية بابتكار الخزف ذى البريق المعدنى وهو نوع من الخزف لم يعرف إلا فى الفن الإسلامى فى ذلك الوقت ويتيح الحصول على أوانى خزفية تصلح بديلا لأوانى الذهب والفضة ولقد كان الخزف المصرى رقيقا وشفافا حتى لقد كان ميسورا أن ترى من الباطن الإناء الخزفى اليد الموضوعة خلفه
    كما عمل لبفنلن المسلم فى صنع الأوانى المستخدمة فى المنزل والقدور والصحون وهى تزين بألوان تختلف باختلاف أوضاع الآنية ولقد قيل أن البقالين استخدموا الأوانى الخزفية فيما يستخدم فيه التجار الورق فى العصر الحالى فقد كانوا يضعون فيها ما يبيعونه.
    ولقد كانت الأولنى الخزفية ذات البريق المعدنى تدهن بطلاء زجاجى أبيض أو أبيض مائل إلى الزرقة أو الخضرة . ويعلو هذا الدهان الرسوم ذات البريق المعدنى الذى كان فى معظم الأحيان ذهبى اللون وكان أحيانا أحمر اللون أو بنى اللون.
    أما الزخارف فكانت متعددة لعل أهمها الرسوم الآدمية .هذا بالإضافة إلى الزخارف النباتية والكتابية .ولقد تأثر الخزاف فى العصر الإسلامى بمنتجات زملائه فى الشرق الأقصى فأخرجوا نوعا من الخزف ذى الزخارف المفحورة تحت الدهان حيث كانوا يستوحونها من خزف ( سونج ) الصينى .
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009
    العمر : 43

    الحفر على الخشب

    مُساهمة من طرف Admin في 2009-12-06, 5:44 pm

    الحفر على الخشب :
    يمتاز إنتاج مصر من الخشب بالدقة والجمال وقد تجلى فى التحف المصنوعة من الخشب فى العصر الفاطمى بعد الانتقال من الأساليب الفنية التى سادت العصرين الطولونى والأخشيدى كما أبدع الفاطميون فى نقش الفروع النباتية وأوراق االأشجار والرسوم الآدمية والحيوانية ويرجع الفضل فى ذلك إلى الصناع الذين مهروا فى صناعة الحفر على الخشب ويتجلى ذلك أيضا فى تلك الألواح الخشبية التى عثر عليها فى مجموعة عمائد السلطان قلاوون ومن أعظم التحف الخشبية المحاريب الثلاثة المتنقلة المحفوظة بمتحف الفن الإسلامى بالقاهرة واقدمها كان فى الجامع الأزهر أنشأه الخليفة الحاكم بأمر الله سنه 559 ه والثانى من جامع السيدة نفيسة والثالث من مشهد السيدة رقية
    ويمكن تقسيم أنواع الصناعات الخشبية إلى فن خراطة الخشب ( الارابيسك) وفن صناعة الحشوات و فن التطعيم بالأصداف والعظم والطبخ والفلتو .
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009
    العمر : 43

    الزجاج و النسجيـــات

    مُساهمة من طرف Admin في 2009-12-06, 10:19 pm

    الزجاج :
    حفلت خزائن الفاطميين بتحف الزجاج والبللور التى بلغت حد الإعجاز فى جمال الصنعة ودقتها ومنها البللور المحكم والمينا المذهبة وزجاج المجور.
    لقدكان وجود البللور فى مصر سببا فى انخفاض ثمنه وإنتاج الكثير منه حتى استطاع الخلفاء والوزراء وعامة القوم أن يجمعوا منه مقادير كبيرة ولعل السر فى الحرص عليه وبقائه إلى الآن أن البللور يعتبر رمزا للنقاء الروحى نظرا لشفافته ونقاوته
    وهذه بعض أشكال زجاجية ترى فيها روعة وجمال وتذوق الفن الإسلامى
    النسجيـــات :
    تعد صناعة النسيج من أهم الصناعات المصرية بصفة عامة وفى العصر الفاطمى بصفة خاصة حيث اشتهرت مصر بصناعة المنسوجات الطتانية التى كثرت صناعتها فى إقلبم الفيوم ونواحى بحيرة المنزلة وخاصة فى تيس التى كانت تصدر إلى العراق وحدها ما تبلغ قيميه ثلاثين ألف دينار سنويا وكانت العمائم المذهبة التى تصنع فى ديبق وشطا يبلغ طول العمامة من الذهب خمسمائة دينار سوى الحرير والغزل وكذلك ازدهرت فى العصر الفاطمى المنسوجات الحريرية التى كانت نادرة قبل ذلك
    ومن اشهر المنتجات الحريرية فى العصر الفاطمى (الله أكبروة الكعبة )التى أمر بصنعها المعز لدين الله وقد بلغ النسيج حد الروعة إذ مررت عباءة بأكملها من خلال خاتم .
    ولقد كان هناك نظاما خاصا فى مصانع النسيج فقد كانت هذه المصانع حكومية أوتحت رقابة حكومية شديدة وكانوا يطلقون عليها اسم (الطراز ) وفى العصر الاموى أصبحت كلمة الطرازات مدلول سياسى فقد كان يطلق على شريط الكتابة الذى يتحتم نسجه على الثوب , ويثبت فيه اسم الخليفة القائم والذى كان شارة من شارات الملك ,أما لفظ ( طراز ) فى اللغة فهو (أسلوب أو نمط )
    اما السجاد فى العصر الاسلامى فقد بلغ حد الروعة والإعجاز : حيث اهتم الفنان الصانع المسلم بدقة التصميم والزخارف المتنوعة والألوان وتم إنتاج كم هائل بهر العالم بأجمعه ويوجد بالمتحف الإسلامى بالقاهرة مجموعة رلئعة منه .
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 122
    تاريخ التسجيل : 27/08/2009
    العمر : 43

    المـــعادن

    مُساهمة من طرف Admin في 2009-12-06, 10:20 pm

    المـــعادن : برع المصريون فى صناعة المعادن والتحف المعدنية وقد راجت صناعة الذهب والفضة والتين استخدمها الصناع فى صنع الحلي والسروج والسيوف وتذهيب المصاحف وزخرفة الملابس الفاخرة .
    ومن التحف التى وصلت إلينا تماثيل من البرونز كانت تستعمل أحيانا مباخرة أو صنابير للآنية ولكن كثيرا منها كان للزينة وكان بعضها أوانى على شكل طائر أو حيوان .
    وتلك بعض العناصر الزخرفية والجمالية التى تجد فبها مدى تذوق وجمال الفن الإسلامى .

      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-11-17, 11:12 pm